إنـّي شربتُ منَ القلمْ !! ورشفتـُهُ روحَاً ودمْ !! وسكبتهُ مثل الحنين تناغمُاً.. حتى تناغَم كالنَغــمْ..

الأربعاء، 30 يونيو، 2010

بقعة ضوء



الحياة أسمى من أن نعيشها ب قعرِ الأحزانِ وأن نطالع بؤرةَ الضياءْ بيأس
وننتكسُ على أواجاع الماضي نتذكرها لتضيف حِزناً إلى رصيدِ الحزنْ ..

نتمنى القمم ( ومانيلُ المطالبِ بالتنمي )
لن يشهقَ بنا التمنى لـ القمم ويحط بنا فوقه بلا كدٍ وجهـد وأملٍ وعمـل !

ولن نصل إلى الضياءْ والمجد مالم نفتقَ تلك البؤرة الصغيرة لـ تتسع !
ونشمر لـ نعمل ل نتسلق القمم ب هممٍ أعلى منها غير عابئينَ بالحجارة ..

ل يغيبَ الضلامَ المكتنف كياننا وتشرقُ شمس الحـياة باسمة
تمدنا من شعاعها لـ نتركَ أثراً وضاءً يراها من عقبنا بفخرٍ ويبتسمْ ..


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق