إنـّي شربتُ منَ القلمْ !! ورشفتـُهُ روحَاً ودمْ !! وسكبتهُ مثل الحنين تناغمُاً.. حتى تناغَم كالنَغــمْ..

الأحد، 13 يونيو، 2010


يَا شُجونِ اللّيلِ حِلّي عَنْ سمَاآيْ
واتْركِينِي مَع تِفَارِيج السُّحور

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق