إنـّي شربتُ منَ القلمْ !! ورشفتـُهُ روحَاً ودمْ !! وسكبتهُ مثل الحنين تناغمُاً.. حتى تناغَم كالنَغــمْ..

الأحد، 26 سبتمبر، 2010

أمطريني يا بكاءات االسماء


أِشتهي التحليق في فضاءات الكوْنِ الفسيح باسِطة أجنحةالأنـــسْ
ومُرتلة أنشودةَ الصباحِ بِأعذبِ النغمِ و أحلَى الترانيم !
أشتهِي التغريد على فننِ البشرَى , لتتقازَم كلّ روافِع الدنيا حولَ أمنيتِي !
عفواً ..
دعونِي قليلاً .. أتزحزحُ عنْ كلّ شيءٍ يُولدُ الـبؤسَ و لواحِقه
!فغـداً يوم آخر ! غداً يوم جدِيدْ !

أمطريني يا بكاءات االسماء !
فرحةٌ تسمو و حلمٌ مُنتَظـرْ

هناك تعليق واحد:

  1. اللهُ قادرٌ على تحقيق أمنياتِنا.. قادر..
    فقط عليْنا أن نكونَ بشجاعة تحمّل الخذلان إلى حين تحققِها,,
    أمنياتي الطيبة ..

    ردحذف